حدائق السالمية
سياسة

الإعلامي ناديري: الدستوري عبيابة يتعرض لهجمة غير منصفة والوزير الجديد ماشي مصيبة

النهار 24

خرج الإعلامي توفيق ناديري بتدوينة أسقط من خلالها القناع عما رافق أول ظهور للوزير حسن عبيابة الناطق الرسمي باسم الحكومة، من جدل بشأن طريقته في محاورة الصحافيين، منقسم بين من اعتبرها انتقادات تصحيحية ومن وصفها بٱنها حرب شرسة وممنهجة من قبل بعض الكتائب المحسوبة على حزب العدالة والتنمية، من أجل إضعاف حظوره وتعزيز مكانة سابقه.

توفيق ناديري، نائب الكاتب العام للجامعة الوطنية للإعلام والاتصال والصحافة، كان له رأي اعتبره كثيرين عين الصواب، خصوصا عندما فضح المستور،  وقال إن الدستوري عبيابة يتعرض لهجمة غير منصفة إطلاقا.

وجاء في تدوينة الإعلامي ناديري، “بشكل غريب ودون الدخول في افتراضات حول كولسة سحب مهمة الناطق الرسمي بإسم الحكومة من البيحيدي ومنحها لحزب المعطي بوعبيد وعلاقتها بما يثار حاليا حول أداء الرجل في أول لقاء له من الصحافيين،لا بد من الإقرار أن الناطق الرسمي الدستوري عبيابة يتعرض لهجمة غير منصفة إطلاقا”.

وأعتقد أن محاولة مقارنته بالخلفي هي مقارنة ظالمة بين أستاذ جامعي وجد نفسه أمام كم هائل من الصحافيين بشكل فجائي وبين آخر عمر كثيرا في هذا المنصب ونسج علاقات عميقة وطويلة مع الصحافيين،هذا بصرف النظر عن كونه صحافيا سابقا في يومية التجديد
وأعتقد ثانيا أن من يريد الحديث عن حصيلة الخلفي فعليه أن يعود لما تحقق وما لم يتحقق في المجال الإعلامي وسيجد ضالته ،أما الحنين لفترته فهو خطاب شعبوي غير ذي قيمة
وأعتقد ثالثا وأنا على يقين من ذلك بحكم أنني خريج كلية الآداب بن مسيك التي حاضر فيها عبيابة وعرف عنه الكفاءة والتواصل،أن الرجل سيكون في المستوى والأهم ليس الأداء اللغوي وإنما تحويل الخطابات إلى إجراءات على أرض الواقع
والأهم بتقديري هو قدرة الوزير الجديد على دغدغة مشاعر بعض الزملاء وإقناعهم أن زمن الخلفي ولى بعدما حشر ضمن خانة الوزراء غير الأكفاء، وخا القضية صعيبة وفيها حنين وحنان ورغم أن الفراق صعيب ولكن الوزير جديد ما شي مصيبة”.

وخلقت هذه التدوينة جدلا كبيرا بين الوسط الإعلامي وقسمت الزملاء بين مدافع أو مهاجم لتدوينة الزميل الذي دعا إلى عدم التهور ومهاجمة الوزير الجديد في انتظار وضع خارطة طريق وتعيين طاقم عمله.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق